عقارات اسطنبول تركيا
Whatsapp
Facebook
Instagram
Twitter

الاحتيال العقاري في تركيا

آخر تحديث: 23 سبتمبر، 2022

المقال التالي:
المقال السابق:
الاحتيال العقاري في تركيا

نظراً للرواج الكبير الذي يلاقيه سوق العقارات في تركيا. والإقبال على شراء العقارات في تركيا لما تتمتع به تركيا من طبيعة ساحرة وتكلفة معيشة منخفضة وكونها مقصد للمستثمرين والسياح من جميع أنحاء العالم. لابد من التعرف على أشكال وطرق الاحتيال العقاري في تركيا للراغبين بشراء عقار في تركيا لتوخي الحرص ولعدم وقوعهم ضحية للمحتالين.

وسنلقي الضوء في مقالنا هذا على موضوع الاحتيال العقاري في تركيا، والنصائح لتجنبها وعدم الوقوع فيها، ونعرض لكم أكثر طرق الاحتيال انتشاراً في تركيا.

ما هو الاحتيال العقاري في تركيا.

يلجأ بعض المحتالين والمتلاعبين إلى الاحتيال العقاري في تركيا، وذلك بغية كسب المال بطرق منافية للأخلاق مستغلين قلة خبرة الزبون وجهله لأحوال وأسعار العقارات في تركيا. وقد ازدادت عمليات الاحتيال العقاري بعد انتشار عمليات البيع عن طريق الإنترنت ووسائل التواصل الاجتماعي. مما يجعل الزبون عرضة للخداع والاستغلال لرغبته شراء العقار بدون تكبد عناء السفر والبحث ونتيجة لجهله للعديد من الأمور القانونية.

فيجب على المشتري وخصوصاً الأجنبي عند قيامه بشراء عقار في تركيا توخي الحرص والانتباه من الاحتيال العقاري في تركيا والاطلاع على المعلومات التي تهمك في هذا المجال قبل إقدامه على عملية الشراء. حتى لا يتعرض لأية عملية غش ننصح بأن تتمّ عملية الشراء عن طريق شركات عقارية مضمونة وموثوقة.

وتتنوع سبل الاحتيال العقاري في تركيا فيجب مراعاة مجموعة من الجوانب عند الرغبة بشراء عقار. ويجب القيام بمعاينة العقار على أرض الواقع للتأكد من مواصفاته. ويجب التأكد من الأمور التالية ومراعاتها:

  • التأكد من مواصفات العقار من حيث الموقع وحداثة البناء وغيرها وذلك من خلال معاينته.
  • تناسب سعر العقار مع مواصفاته على أرض الواقع.
  • التأكد من خلو العقار من أية مشاكل قانونية كالحجز والرهن وغيرها وذلك عن طريق مكتب الطابو.
  • التأكد من هوية الشخص المتعامل معه.
  • شراء العقار عن طريق شركات عقارية موثوقة.

أما بالنسبة لشراء عقارات قيد الإنشاء، بالرغم من أنها توفر أموالاً كثيرة على المشتري ولكنها محفوفة بالمخاطر. فيجب التأكد من أن الشركة المسؤولة عن المشروع قادرة ومتمكنة مالياً على تنفيذ المشروع، وتسليم العقار في الموعد المحدد، والوفاء بالتزامها من خلال تضمين العقد بنوداً تضمن ذلك.

وفي جميع الحالات يفضل أن يكون شراء العقار عن طريق شركات عقارية موثوقة ومضمونة وذات سمعة جيدة. وهذا ما توفره لكم شركة رؤيا للاستثمار العقاري.

اقرأ أيضا: ماهي خدمة المستشار العقاري؟أفضل موقع لبيع العقارات في تركيا

 

طرق الاحتيال العقاري في تركيا.

يوجد العديد من طرق الاحتيال العقاري في تركيا التي قد يتعرض لها المشتري والتي عليه توخي الحرص منها. ونأتي على ذكر أكثرها انتشاراً وهي:

  • انتحال شخصية صاحب العقار.
  • أن يكون العقار المباع محجوز أو مرهون.
  • بيع عقار بأغلى من السعر الحقيقة.
  • بيع العقار غير المناسب للحصول على الجنسية التركية حسب القانون التركي.
  • شراء عقارات موجودة على المخطط فقط: حيث يلجأ بعض الأشخاص عند شراء عقار إلى شراءه على المخطط من شركة إنشائية. وهنا قد يقعون ضحية للاحتيال إذا كانت هذه الشركة غير معروفة وموثوقة، فهناك مجموعة من المعايير القانونية الموضوعة من قبل الحكومة التركية والملزمة للشركات الإنشائية لإتمام عملية البناء.
    وينصح في هذه الحالة:

    1. شراء عقار من شركة إنشائية تابعة للحكومة التركية.
    2. عدم دفع كامل قيمة العقار قبل إنهاؤه بالكامل وتسليمه.
    3. أن يكون التسديد على دفعات وتوثيق العقد عند النوتر (دائرة معتمدة من الحكومة التركية لتصديق الأوراق الرسمية).
    4. أن يذكر في العقد تاريخ الاستلام والتسليم النهائي ومواصفات العقار.
    5. يفضل الاستعانة بمهندس معماري للتأكد من متابعة تنفيذ العقار على أرض الواقع وحسب المواصفات المتفق عليها.
  • إعطاء عائد استثماري من شراء العقار غير مطابق للواقع. فهناك مجموعة من المعايير الواجب توافرها في العقار من حيث موقع العقار ونوعية الاستثمار وغيرها من المعايير لمعرفة عوائده.

اقرأ أيضا: تملك الأجانب للعقار في تركياقانون التملك في تركيا

 

انتحال شخصية صاحب العقار.

 

من أكثر طرق الاحتيال العقاري انتشاراً في تركيا التي قد يتعرض لها الشاري، حيث يقوم البعض باستغلال غياب صاحب العقار الأصلي أو سفره، ويقوم بعرض العقار للبيع على أنه صاحب العقار ويقوم بانتحال شخصيته.

ويقدم جميع الثبوتيات والأوراق التي تثبت أنه مالك العقار، أو يقوم بتقديم أوراق تثبت أنّه الوكيل الرسمي لصاحب العقار وله الحق بالتصرف بالعقار وبيعه. وتكون جميع هذه الأوراق مزورة ويصعب التأكد من صحة الأوراق وقانونيتها من قبل الأشخاص العاديين حيث تحتاج إلى مختصين قانونين.

وهنا ننصح بشراء العقار عن طريق شركات عقارية موثوقة ومضمونة وذات سمعة جيدة. حيث تبرز أهمية الشركات العقارية في حلّ هذه المشكلة.

ونحن في شركة رؤيا للاستثمار العقاري نضمن لك عدم الوقوع ضحية للمحتالين بالتأكد من صحة الأوراق المقدمة من البائع، وقدرتنا من خلال مختصين قانونيين من كشف الأوراق المزورة وغير الرسمية. ونضمن لك إجراءات البيع والشراء بحسب الأصول، ونتأكد من سلامة كافة المعاملات وصحتها قانونياً.

اقرأ أيضا: مزايا الاستثمار العقاري في تركيا.

 

بيع العقار المرهون أو المحجوز.

 

من طرق الاحتيال العقاري في تركيا قيام بعض الأشخاص ببيع عقارات محجوزة أو مرهونة. لذلك يجب على الراغب بشراء عقار في تركيا التأكد من عدم وجود أيّة إشكالية قانونية على العقار. كأن يكون مرهون أو عليه حجز. ويمكن التأكد من ذلك عن طريق مراجعة دائرة الطابو للتأكد من خلوه من أية مشكلة قانونية.

وقد أصدرت الحكومة التركية قانوناً جديداً عند شراء أي عقار من الأجانب طلبت فيه الحصول على تقرير خبير مالي يبين تاريخ العقار.

ونحن في شركة رؤيا للاستثمار العقاري في مكتبنا مكتب عقاري في إسطنبول نقوم بالتأكد لك من كون العقار ليس عليه أية إشكالية قانونية قبل إقدامك على عملية الشراء.

اقرأ أيضا: الأوراق المطلوبة لشراء عقار في تركيااسعار شراء البيوت في تركيا.

 

بيع العقار غير المناسب للحصول على الجنسية التركية.

يرغب العديد من الأشخاص تملك عقار في تركيا بغية الحصول على الجنسية التركية. ويقع بعضهم ضحية للاحتيال حيث يغفل بعضهم عن الشروط الواجب مراعاتها وتوافرها في العقار للتمكن من الحصول على الجنسية التركية ولتجنب الاحتيال العقاري في تركيا. نذكر لك هذه الشروط وهي:

  • يجب أن تكون قيمة العقار أو مجموع العقارات التي يمتلكها 250 ألف دولار أمريكي فما فوق حيث يروج المتلاعبين للأجانب بإمكانية حصولهم على الجنسية التركية بشراء عقارات بمبلغ أقل.
  • يجب على مشتري العقار التعهد بعدم بيع العقار لمدة ثلاث سنوات.

كما يجب توفر شروط محددة في العقار المراد شراءه من قبل الأجانب وهي:

  • يجب ألا يقع العقار في منطقة عسكرية أو أمنية أو في منطقة قريبة من المناطق العسكرية. وكذلك يجب الحصول على موافقة أمنية من القوات المسلحة التركية.
  • يجب ألا تكون مساحة العقارات تتجاوز 30 هكتار إذا كانت العقارات موزعة في تركيا ومتعددة. أما إذا كان العقار في منطقة إدارية واحدة فيجب ألا تتجاوز مساحته ١٠% من مساحة المنطقة المحيطة.

قد يهمك: طريقة الحصول على الجنسية التركية

 

بيع عقار بأغلى من السعر الحقيقي.

يوجد مجموعة من المعايير عند تقييم سعر العقار في تركيا، ويجب التأكد منها لتجنب الاحتيال العقاري في تركيا من خلال معاينة العقار على أرض الواقع. ويفضل أن يقوم الراغب بالشراء بمشاهدة أكثر من عقار ومقارنة أسعار العقارات المعروضة ومواصفاتها قبل الإقدام على عملية الشراء. ونذكر من المعايير التي تساهم في تحديد سعر العقار في تركيا:

  • المدينة التي يقع فيها العقار:
    تختلف أسعار العقارات في تركيا بحسب المدينة فيما إذا كانت سياحية أو تجارية أو قريبة من البحر. فالعقارات في المدن السياحية والحيوية والتجارية تكون فيها العقارات أغلى مقارنة بغيرها. فعلى سبيل المثال العقارات في إسطنبول أغلى من غيرها وينخفض سعر العقار في المدن الداخلية والبعيدة عن البحر.
  • موقع العقار:
    فيزداد سعر العقار القريب من المرافق الحيوية ومن المراكز الخدمية كالمستشفيات ومراكز التسوق ومرافق المواصلات العامة والشواطئ والحدائق والمنتزهات، كل ذلك يلعب دوراً هاماً في تحديد سعر العقار.
  • الاكساء:
    يرتفع سعر العقار ذو الإكساء الممتاز والديكورات الحديثة ونوع وجودة المواد المستخدمة في اكساءه من سيراميك ورخام ودهان وغيرها.
  • الإطلالة:
    تلعب دوراً في تحديد سعر العقار، فمثلاً العقارات الواقعة على مضيق البوسفور والساحلية، أو ذات إطلالة على مناظر طبيعية جميلة تكون أعلى سعراً من غيرها.
  • حالة العقار:
    فالعقار الجديد أو المحدث البناء يكون أعلى سعراً من العقار المعاد بيعه، والذي يكون مستهلكاً لسنوات عديدة وقد يحتاج لإعادة صيانة أو ترميم وتجديد وبعض الإصلاحات. كما أن حالة الأساس وعمر البناء تلعب دوراً هاماً في تحديد سعره بالإضافة إلى جوانب أخرى كالعزل ونظام التدفئة وغيرها.
  • مساحة العقار:
    كلما ازدادت مساحة العقار انخفض سعر المتر المربع. ففي العقارات الصغيرة مثل الاستديو يكون سعر المتر المربع أعلى من العقارات الكبيرة.

مشاكل شراء العقار في تركيا.

حرصاً من شركتنا رؤيا للاستثمارات العقارية لتحقيق مصالح عملاءنا الكرام بتجنب أهم المشكلات التي من الممكن أن تعترضهم خلال بحثهم أو شراءهم للعقار في تركيا، وماهي أهم الأخطاء التي ينبغي أن يحذروا منها، كان لابد من التطرق إلى أهم مشاكلات شراء العقار في تركيا وهي:

التعامل مع الشركات العقارية الغير موثوقة:

تعتبر من أكثر المشاكل التي يتعرض لها المشتري خلال بحثه عن عقار في تركيا بهدف الاستثمار أو السكن، حيث تعمل بعض الشركات التي لا تتمتع بالمصداقية والثقة ضمن مجالات الاستثمارات العقارية لاستغلال الخبرة القليلة للأجانب الراغبين بشراء عقار لعدم معرفتهم بالأعراف السائدة في سوق العقارات. إضافة للأسعار وحدودها الدنيا والعليا بما يناسب كل عقار من العقارات التي يتم عرضها للبيع، مما يجعلهم عرضة للاحتيال العقاري في تركيا.

التغير في قيمة صرف الليرة التركية:

إن عدم الاستقرار في قيمة الصرف لليرة التركية والتباين الذي تشهده أمام العملات الأساسية كالدولار واليورو، أصبح أكثر ما يقلق الراغبين في شراء عقار في تركيا.

ولكن عند النظر إلى الموقع العقاري الخاص بالاقتصاد التركي سينجلي هذا القلق باعتبار أن السوق العقاري من أهم السبل التي تساهم في دعم اقتصاد البلاد، وكما نعلم بأن تركيا من البلدان التي تتميز بالاقتصاد القوي، فعلى الرغم من جميع الأزمات الاقتصادية والسياسية التي تعرضت لها البلاد إلا أنها لم تصل لمرحلة الانهيار للقطاع الاقتصادي نتيجةً لتنوع الأنشطة الاقتصادية المتوفرة مع عدم اعتمادها على نوع معين من أنماط العمل الاقتصادي.

عدم معرفة المراحل والخطوات الخاصة بشراء العقار:

من أكبر المشاكل التي يعاني منها المستثمرين الأجانب الراغبين في شراء عقار على الأراضي التركية، نتيجة لقلة الخبرة والمعرفة لديهم بأهم الخطوات الواجب القيام بها أثناء البحث عن عقار في تركيا، وماهي أهم الإجراءات التي يجب اتباعها لإكمال عملية الشراء، إضافة للقوانين الخاصة بتسجيل عقار جديد ضمن القيود الرسمية والمتابعة للإجراءات القانونية تبعا للقوانين المتبعة في السوق العقاري التركي.

وماهي الدوائر الرسمية المسؤولة عن القيام بجميع العقود لنقل ملكية العقارات للتأكد من صحة المعاملات الخاصة بشراء العقار والحصول على سند ملكيته.

عدم توفر المعلومات الكافية عند الأجنبي المتعلقة بالسوق العقاري التركي.

قد يحتاج البعض من المستثمرين الأجانب خلال بحثهم عن آلية معينة لاختيار العقار الذين يرغبون بامتلاكه بالاعتماد على معارفهم من الأشخاص كالأصدقاء أو المعارف، نتيجةً لعدم وجود الخبرة والمعرفة بأساليب السوق العقاري وقانون التملك في تركيا، باعتبارهم من أصحاب الخبرة لقيامهم بشراء العقارات في تركيا وعملوا على الاستثمار ضمن هذا المجال.

اقرأ: مزايا الاستثمار العقاري في تركياالاستثمار العقاري في تركيا

ماذا أفعل عندما أتعرض للاحتيال العقاري في تركيا.

عند تعرضك للاحتيال العقاري في تركيا ننصحك أن تستشير محامي لديه خبرة في مجال الاحتيال العقاري وتوكيله لكي يقوم بمتابعة الإجراءات والأمور القانونية.

ومن المطلوب إعطائه وموافاته بجميع المعلومات والمستندات والوثائق التي قد يحتاجها، وكذلك يجب إعلامه إذا تمّ تسديد ثمن العقار بالكامل أو على دفعات، وأيضا طريقة التسديد. وتزويده بكافة المعلومات التي من الممكن أن تفيده في متابعة القضية. وذلك لكي يتم التعامل مع المحتالين بحسب القانون التركي والقضاء التركي.

ونحن شركة رؤيا للاستثمار العقاري نوفر مختلف الخدمات التي تتعلق بشراء العقارات، كما نضمن لك أن لا تتعرض لأي شكل من أشكال الاحتيال العقاري في تركيا. ونوفر لك العقار الذي يناسبك من حيث السعر والمواصفات. وذلك من خلال:

-نقوم بتنظيم جولات استطلاع مجانية. لكي نضمن لك اختيار المنزل الذي يناسبك، ونضمن لك ألا يتم الاحتيال عليك بالسعر وأن يكون متناسب مع مواصفات العقار على الواقع.

-نوفر استخراج الرقم الضريبي: وهذا الرقم يمنح للسياح والمقيمين الأجانب في تركيا وذلك لتسهيل كافة المعاملات الرسمية.

-نؤمن لك فتح الحساب البنكي: وذلك لأنه يتوجب على الشاري الذي يرغب بامتلاك عقار في تركيا أن يفتح حساب في أحد البنوك التركية لتسديد قيمة وسعر العقار فيه.

-نقوم بتنظيم عقد الشراء: يتم توقيع العقد بين طرفين الشاري والشركة. ويتألف العقد من بنود تضمن حقوق الطرفين. حيث يترتب على الشاري دفع مبلغ مقدماً لحجز العقار حتى يتم إنهاء كافة معاملات نقل الملكية واستلام سند الملكية من السجل العقاري في المدينة التي يتبع لها العقار.

-نقوم بتقديم خدمات ما بعد البيع.


القراء شاهدوا أيضا:

 

بقلم المستشار العقاري

مستشار عقاري في اسطنبول، وعضو في الرابطة الوطنية للوسطاء العقاريين. حاصل على ترخيص بالعمل كمستشار عقاري و على شهادة من الرابطة الدولية للمستشارين العقاريين.
5/5 - 85

رد واحد على “الاحتيال العقاري في تركيا”

  1. يقول ابراهيم:

    حصل معي نصب وإحتيال في بيع العقار عن طريق انتحال شخصية البائع وتسجيل الطابو في موقع آخر غير الموقع المتفق عليه.
    احتاج مساعدة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

التصنيفات

أحدث التعليقات