عقارات اسطنبول تركيا
Whatsapp
Facebook
Instagram
Twitter

أفضل الأراضي الزراعية في تركيا

آخر تحديث: 23 سبتمبر، 2022

المقال التالي:
المقال السابق:
أفضل الأراضي الزراعية في تركيا

أفضل الأراضي الزراعية في تركيا التي تحتوي على طبيعة خلابة وبيئة رائعة جذبت إليها مستثمري الوطن العربي والعالم.

وللحديث عن أفضل الأراضي الزراعية في تركيا وشروط شراء الأرض في تركيا ومساحتها وغيرها الكثير، تابعوا معنا المقال التالي.

أفضل الأراضي الزراعية في تركيا.

للراغبين في استثمار أفضل الأراضي الزراعية في تركيا والحصول على مدخول جيد منها، فإن أفضل الأراضي الزراعية تنتشر في اسطنبول صاحبة الوجهة الأكثر استقطاباً للسياح والمستثمرين على مستوى العالم.

حيث يمكن الاستثمار عن طريق زراعة المحاصيل أو الاستثمار في الأرض نفسها عن طريق البيع والشراء.

حيث تشتهر إسطنبول بكونها العاصمة الاقتصادية لتركيا والتي يلجأ المستثمرون إليها بكثرة لشراء الأراضي والاستثمار، وذلك لأن مناخها الرائع وطبيعتها المميزة التي تشجع السياح بشكل دائم على زيارتها، جعلهم يفكرون في الاستثمار عن طريق شراء أرض فيها.

اقرأ: أفضل مجالات الاستثمار في تركيالماذا نستثمر في تركيا

يعد الاستثمار الزراعي في تركيا من أهم الموارد الاقتصادية وذلك يرجع للاهتمام الكبير الذي أولته الحكومة التركية للاستثمار الزراعي، فهي تصنف بالمرتبة الأولى على مستوى أوروبا والسابعة على مستوى العالم بالإنتاج الزراعي.

ولأهمية القطاع الزراعي في تركيا فقد شجعته الدولة وعملت على توفير فرص عمل في مجال الزراعة للشباب، حيث يعمل فيه أكثر من 25 بالمئة من العاملين في تركيا.

بالإضافة إلى ذلك فإن الدولة التركية منحت فرصاً مختلفة للاستثمار مثل الاستثمار في مجال الصناعات الزراعية وذلك من خلال تعليب الفواكه والخضراوات، وإنتاج الأعلاف ومنتجات الألبان والأجبان والدواجن.

أهم المدن الزراعية في تركيا:

صنفت مساحة الأراضي الصالحة للزراعة بما يقارب 50 بالمئة من المساحة الإجمالية لتركيا، في حين تزيد مساحة الأراضي المزروعة في تركيا عن 31٪ من مساحة الأراضي الصالحة للزراعة.

تحتوي تركيا على عدد كبير من المنتوجات الزراعية تزيد عن 1500نوع، ويتم تصدير هذه المنتوجات إلى مختلف أنحاء العالم.

وكأكبر مساحة مزروعة في تركيا فهي من نصيب محافظة قونية، المساحات المزروعة فيها بما يقارب 20 مليون دونم.

وبالمقابل فإن محافظة يلوا هي صاحبة أقل المساحات المزروعة في تركيا حيث تقدر المساحات المزروعة فيها يما يقارب 330 ألف فدان.

ومن المدن التركية الشهيرة بزراعة التوابل والفواكه هي مدينة أوردو، بينما تعد مدينة أنطاليا الجميلة مشهورة بزراعة الخضروات.

أما مدينة أزناق فهي من المدن التي تشتهر بزراعة الزيتون، بينما تتميز مدينة إزمير التركية ببيئتها الجميلة التي تساعد على زراعة نباتات الزينة.

تعمل الحكومة التركية جاهدة على زيادة المساحات المزروعة فيها، وذلك من خلال التركيز على فتح باب الاستثمار الزراعي في تركيا في العديد من المجالات ومن بينها:

  • مزارع الخضراوات بكافة أنوعها ومجالات تجفيفها وتعلبيها.
  • مزارع للحبوب.
  • مزارع الفواكه والبهارات.
  • كما تضم تركيا أيضا مزارع صغيرة لتربية الأبقار والأغنام وغيرها، التي تحتوي على المنتجات الحيوانية مثل الألبان واللحوم وغيرها.
  • وبالتأكيد مزارع الدواجن وإنتاج البيض.
  • بالإضافة إلى ذلك يوجد مزارع لنباتات الزينة المتنوعة.
  • وأيضا هناك مزارع للنحل وإنتاج العسل.
  • علاوة على ذلك يوجد مزارع لتربية الأسماك.

اقرأ أيضا:

 

شروط شراء أرض زراعية في تركيا.

لقد قامت الحكومة التركية بتقديم دعم حكومي للراغبين بالاستثمار في تركيا قد تصل قيمة هذا الدعم إلى 50% من قيمة المشروع. ولكن مقابل ذلك قد وضعت شروطاً على المستثمرين سواءً كانوا أتراك أو أجانب، ويجب عليهم الالتزام بهذه الشروط وهي كالتالي:

  • أن يقوم المستثمر بتأسيس شركة رأس مالها ليس أقل من 1000 ليرة تركية، ولكن بشرط أن يسجل المشروع باسم الشركة. انظر: خطوات تأسيس شركة شخصية في تركيا
  • ويجب أيضا شراء أرض زراعية داخل المدن التركية التي تحددها الدولة لا تقل مساحتها عن 1000 م2.
  • استشارة مكاتب عقارية معتمدة لتقديم دراسة جدوى اقتصادية لمدة 5 سنوات متضمنة خطوات شراء العقار في تركيا. انظر: ماهي خدمة المستشار العقاري؟
  • بعد الحصول على الموافقة من قبل الدولة على المشروع، يبدأ المستثمر بتمديد كابل كهرباء من المحطة الرئيسية حتى أرض المشروع.
  • بالإضافة إلى ذلك يجب توفير مصدر للمياه وذلك عن طريق حفر آبار المياه الجوفية أو تمديد خطوط خارجية للمياه إلى داخل حدود المشروع.

تعد تركيا بيئة خصبة للاستثمار الزراعي وبالتالي فهي تجذب المستثمرين الأجانب والعرب إليها، ويعود ذلك إلى عوامل الجذب الطبيعية التي ساعدت تركيا لتكون من أهم وأكبر الدول الزراعية في المنطقة.

اقرأ: إقامة مستثمر في تركيا

ورغم الدعم الذي تقدمه الحكومة التركية لتطوير القطاع الزراعي والآفاق التي تفتحها للمستثمرين الأجانب، وذلك للاستفادة من راس المال الأجنبي لتحسين القطاع الزراعي في تركيا، فإن هذا الدعم يتم منحه ضمن ظروف وشروط معينة.

تعتمد تركيا بشكل كبير على العوامل الطبيعية التي تميزها، مثل المناخ وغزارة المياه وتنوع مصادره، بالإضافة إلى كثرة الأراضي الصالحة للزراعة، وقد أضافت تركيا الكثير من الاهتمام لهذه العوامل لإغنائها وتوسيع المساحات المزروعة.

بالإضافة إلى ذلك فإن وجود الأيدي العاملة ضمن المجال الزراعي ساعد على ازدهار الزراعة.

تعمل الحكومة التركية على تحقيق المساواة بين المستثمرين الأجانب والعرب في جميع المعاملات. وهذا ما يميز تركيا عن الدول الأخرى، وبالتالي يتيح للمستثمر أن يتصرف بكل حرية ويحصل على أفضل الفرص الاستثمارية داخل البلاد دون أي تمييز عن السكان المحليين.

بالإضافة إلى ذلك، فهي تسمح لجميع المستثمرين الأجانب بأن يدخلوا تركيا من دون أن يطلب منهم ترخيص أول سواء في مجال الاستثمار الزراعي أو الاستثمار العقاري في تركيا.

حيث ساعد نظام الحوافز والدعم الحكومي IPARD الذي قدمته الحكومة التركية على تشجيع الاستثمار في الأراضي الزراعية بالإضافة إلى تشجيع العمل في الصناعات القائمة على الزراعة في تركيا، حيث وفرت الدولة فرص استثمارية كبيرة في عدة مجالات زراعية، مثل:

تجفيف وتعليب الخضروات والفواكه، إنتاج وصناعة الأعلاف الحيوانية، وأيضا منتجات الألبان والأغذية المعلبة، بالإضافة إلى العمل في الثروة السمكية.

قد يهمك أيضا:

 

مساحة الأراضي الزراعية في تركيا.

يوجد مساحات شاسعة من الأراضي الزراعية في تركيا، وعمدت الحكومة التركية بجهد لاستثمار هذه الميزة الهامة جداً في دولتها، وذلك لتقوية اقتصادها من جهة وتحقيق الفائدة للعاملين في الأراضي الزراعية من جهة أخرى.

تبلغ مساحة اليابسة في تركيا ما يقارب من 769 مليون و632 ألف فدان، بينما تبلغ نسبة الأراضي المزروعة منها حوالي 31.1 بالمائة.

حيث تتوزع المساحات الصالحة للزراعة على المجالات التالية:

تهتم تركيا بزراعة الحبوب كثيراً حيث خصصت ما يقارب من 198 مليون و962 ألف فدان من الأراضي التركية لزراعتها.

بينما زرعت الخضراوات في مساحة تقدر ب 8 مليون و41 ألف فدان وهذه المساحة خصصت كحقول زراعية لإنتاج الخضروات بجميع أنواعها.

في حين كانت حصة الفواكه والتوابل موزعة على مساحة تبلغ 32 مليون و398 ألف فدان.

أما نباتات الزينة فاحتلت ما يقارب من 48.909 فدان لزراعتها وإنتاجها.

حدود الاستثمارات في بعض المشاريع ضمن برنامج الدعم الحكومي التركي:

هناك حدود وضعت من قبل الحكومة التركية للاستثمار في تركيا للأجانب في كل مجال من مجالات الاستثمار في الثروة الحيوانية وخاصة في مجال تربية الأبقار المنتجة للحليب أو الاستثمار في تربية الدواجن.

حيث يبدأ الاستثمار في تربية الدواجن بمبلغ كحد أدنى ما يقارب 20 ألف يورو، والحد الأقصى قد يصل إلى مليون يورو. ويشمل هذا النوع فقط الشركات ذات مشاريع الصغيرة ومتوسطة.

وفي حال كنت صاحب شركة وتريد أن تبدأ بمشروعك الخاص وتحتاج مساعدة أو دعم من الحكومة فما عليك إلا أن تقدم على نظام الدعم والحوافز الحكومي عن طريق تسجيلك في المكاتب المختصة.

كما يقتصر الاستثمار على الشركات الصغيرة والمتوسطة فقط في المشاريع المتخصصة بتربية وصيد السمك وأيضا المشاريع المتخصصة بزراعة الورود والأعشاب الطبية ونباتات الزينة بالإضافة إلى ذلك هناك مشاريع مختصة بإنتاج العسل الطبيعي.

حيث تكون بداية الحد الأدنى للاستثمار يقارب من 5 آلاف يورو وحد أقصى 500 ألف يورو، ويمكن أن يصل الدعم الحكومي المقدم لهذه المشاريع حوالي 65% من إجمالي مصاريف الاستثمار ولكن هذا الدعم لا يشمل قيمة الأرض التي أقيم عليها المشروع.

ومن شروط مشاريع زراعة الورود ونباتات الزينة والأعشاب الطبية هو توافر مساحة أرض زراعية لا تقل عن 10,000 م2 مخصصة لهذه الزراعات، كما يسمح لك برنامج الدعم الحكومي زراعة أنواع محددة من الزهور والنباتات.

في حين تتراوح حدود الاستثمار الزراعي للمشاريع الخاصة بتجهيز الفواكه والخضار حوالي 30 ألف يورو كحد أدنى ومليون و250 ألف يورو كحد أقصى، كما يغطي الدعم الحكومي 50% من إجمالي مصاريف الاستثمار.

ويشترط كذلك الأمر على وجود مستودعات باردة لتخزين الخضار والفواكه بحجم لا يقل عن 10 آلاف متر مكعب، وأيضا يقتصر هذا النوع من الاستثمارات على الشركات الصغيرة والمتوسطة فقط، ولا تسمح الحكومة التركية بتصدير إنتاج هذه المشاريع إلى الدول الأوربية.

المناطق التي شملها برنامج الدعم الحكومي للمشاريع الزراعية في الدولة التركية:

أرضهان، أيدن، بالكيسير وبوردو، وأيضا بورصة، وأفيون وأغرى بالإضافة إلى أكسراى، تشانكيرى وتشوروا.

وأيضا مانيسا ويوزغات وماردين قد شملهم الدعم. بالإضافة إلى كوتاهيا وملاطية ودنيزلى وديار بكر وأيلازيغ وأسبارتا ومرسين وأيضا مدينة موش ونيفشهير.

علاوة على ذلك ميدنة أيرزنجان وأرزوروم وهاتاى وشانلى أورفة وكارس وكارمان وقونيا وأيضا طرابزون وأوتشاك، كاستا مونو، كهرمرعش، سامسون، أماسيا وأيضا أنقرة بالإضافة إلى تشلياك كالى.

قد يهمك أيضا:

 

أراضي زراعية للإيجار في تركيا.

أفضل الأراضي الزراعية في تركيالقد توسع مجال الاستثمار الزراعي في تركيا ليشمل عدة أراضي ومزارع، فقد تسابق الناس للاستثمار في تركيا وذلك بسبب توفر مساحات واسعة من أفضل الأراضي الزراعية في تركيا.

فهناك مزارع مغلقة ومفتوحة متعددة المساحة تبدأ مساحتها من 500 م2 وما فوق، وذلك يتيح حرية الاختيار للمستثمر.

بالإضافة إلى ذلك فإن خيار إيجار أرض في تركيا هو من أكثر الخيارات المطروحة وذلك بفضل الخيارات العديدة الموجودة في عدة مناطق من تركيا. فمثلاً مدينة يلوا التركية ذات الطبيعة الخصبة والمناظر الجميلة تحتوي على أراضي للبيع والإيجار حسب طلب المستثمر.

كما يمكنك امتلاك أو استئجار أرض زراعية تم استصلاحها للاستفادة منها ومن خيراتها وذلك عن طريق المكتاب العقارية المنتشرة في جميع أنحاء تركيا، وبالطبع فإن مكتب رؤيا للاستثمار العقاري هو الأفضل دائماً في تقديم هذه الخدمات بأفضل الخبراء والأسعار.

يوجد في تركيا أراضي للإيجار وتختلف أسعارها حسب المناطق الموجودة فيها، فمثلاً سيكون إيجار أرض زراعية في وسط إسطنبول يختلف عن إيجارها في أحد ضواحي العاصمة مثل يلوا أو تشلياك كالى.

وأيضا يلعب الموقع الجغرافي والمناطق المحيطة بالأرض والإطلالة دوراً كبيراً في تحديد سعر إيجار الأرض.

وإذا رغبت في الاستثمار داخل تركيا سواء بالشراء أو الإيجار فإن هناك أنواعاً عديدة مع المحاصيل التي يمكنك زراعتها في تركيا، وذلك لامتلاكها المناخ المناسب والتربة الخصبة. فيمكنك زراعة أنواع مختلفة من الفواكه مثل الرمان والتين والجوز، والكثير من أنواع الخضار، وذلك لأن المنتجات التركية الزراعية تلقى رواجاً عالمياً لجودتها العالية. ويعود ذلك إلى جهود الحكومة التركية المبذولة في تحسين أصناف المحاصيل الزراعية من أجل إنتاج أفضل وجذب أكبر للمستثمرين.

انظر أيضا:

 

أفضل أنواع الأراضي في تركيا:

يعد الاستثمار الزراعي مجالاً مربحاً للدولة التركية بشكل كبير وذلك لأن تركيا من أكبر الدول المصدرة لمنتجاتها ذات الجودة
العالية في العالم، واحتلت تركيا المركز الأول على مستوى العالم في مجال الاستثمار الزراعي.

وكمستثمر زراعي لا بد لك من البحث عن أفضل الأراضي الزراعية لبدء استثمار ناجح فيها.

أفضل الأراضي الزراعية في تركيا توجد في مدينة قونية بالإضافة إلى مدينة بورصة التي تشتهر بخصوبة تربتها المناسبة جداُ لزراعة كثير من الأصناف. بالإضافة إلى مدينة يلوا التي تستقطب اهتمام الكثير من المستثمرين وذلك لأسعارها المناسبة وموقعها الجيد.

تعتبر كل مدن تركيا من المدن الجميلة والمناسبة لأي مشروع استثماري مربح، وذلك لأن كل مدينة تتفرد بميزات معينة عن غيرها، وذلك ما جعل تركيا محط أنظار السياح والمستثمرين الذين أتيحت أمامهم خيارات عديدة وجيدة جداً.

 

وبهذا نكون قد وصلنا إلى ختام مقالنا الهام بعنوان “أفضل الأراضي الزراعية في تركيا” وكنتم قد اطلعتم على أفضل الأراضي الزراعية في تركيا وشروط شراء هذه الأراضي ومساحاتها وأفضل الأراضي الزراعية للإيجار في تركيا.

ولمزيد من التفاصيل لا تترددوا في الاتصال بفريق شركة رؤيا للاستثمار العقاري المختص في مجال العقارات والذي سيساعدكم في العثور على ما تريدونه من أراضي أو مزارع في تركيا.


القراء شاهدوا أيضا:

 

بقلم المستشار العقاري

مستشار عقاري في اسطنبول، وعضو في الرابطة الوطنية للوسطاء العقاريين. حاصل على ترخيص بالعمل كمستشار عقاري و على شهادة من الرابطة الدولية للمستشارين العقاريين.
4/5 - 97

رد واحد على “أفضل الأراضي الزراعية في تركيا”

  1. يقول د.خالد بن عبدالعزيز الفهد:

    مرحبا
    ابحث عن ارض زراعيه في اوردو ( فاتسا) طبعا ارض حكومية اقيم عليها مشروع زراعي فواكه وبهارات ومرحلة ثانية تربية نحل

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

التصنيفات

أحدث التعليقات