عقارات اسطنبول تركيا
البحث
Whatsapp
Facebook
Instagram
Twitter
×

هل يجوز للقاصر شراء عقار | هل يورث العقار في تركيا؟

آخر تحديث: 23 سبتمبر، 2022

المقال التالي:
المقال السابق:
هل يجوز للقاصر شراء عقار

هل يجوز للقاصر شراء عقار من المواضيع المهمة والتي سنشرحها بالتفصيل، حيث إن التطور العمراني والازدهار الاقتصادي الذي تشهده تركيا شجع الكثير من الناس لشراء العقارات.

إما لنشاط تجاري وإما للسكن والاستقرار في إحدى مدن تركيا. ويوما بعد يوم يزداد الإقبال على شراء العقارات في تركيا. لما تتميز به تركيا من موقع استراتيجي والأمان الذي ينعم به السكان. في الحقيقة أن تملك عقار في تركيا يحتاج إلى عدة أمور سوف نتحدث عنها في هذا المقال كما أننا سنجاوب على هل يجوز للقاصر شراء عقار.

هل يجوز للقاصر شراء عقار في تركيا.

في هذه الفقرة سنتحدث فيما إذا كان للقاصر أي ما دون السن القانوني بشراء عقار وذلك حسب القانون التركي. يجب أن يكون طرفا العقد مؤهلين لعقد البيع العقاري وذلك أهم شرط من شروط العقد عند بيع أو شراء أي شيء، كما يجب أن يكون مشتري العقار قد أتم السن القانوني أي 18 سنة كي يتمكن من شراء عقار أو بيع عقار.

عندما يكون مشتري العقار أقل من السن القانوني فإنه لا يتمكن من شراء العقار بمفرده. ولكن يمكن لوالديه شراء عقار ما في إحدى مدن تركيا نيابة عنه. ويسمى ذلك بالوصاية (أي يعني ممثلين قانونيين يتم تعينهم من قبل المحكمة نظراً لأن الأطفال أو الأشخاص ما دون السن القانوني لا يستطيعون التوقيع على الأوراق الرسمية والمستندات). فإن حسب القانون التركي يعتبر الوالدين لهم الوصاية على الأبناء في الأمور العقارية كشراء عقار أو ما شابه ذلك.

في تركيا وحسب القانون التركي فإن الوصاية تختلف بين الآباء المتزوجين والآباء المطلقين، عندما يكون الآباء متزوجين ويرغبون بشراء عقار لأطفالهم بالنيابة عنهم. فهنا يجب أن يتقدم الطلب من قبل الزوجين معاً ويجب أيضا أن يكون كلا الزوجين حاضراً في مكتب السجل العقاري أثناء التوقيع على مستندات سند الملكية.

ولكن عندما يكون الزوجين مطلقين. بهذه الحالة يتم تنفيذ إجراءات تقديم الطلب والتوقيع على المستندات من قبل الزوج الذي يملك حق الحضانة. وأيضا يوجد حالة وهي عندما يكون أحد الزوجين متوفي بهذه الحالة تتم الإجراءات من قبل الزوج الباقي على قيد الحياة.

وبذلك نكون قد أوضحنا كل ما يتعلق بـ هل يجوز للقاصر شراء عقار تابع معنا أفضل المعلومات بهذا الخصوص.

اقرأ أيضا.

تسجيل عقار باسم طفل.

يكون للأبوين حق الوصاية على أطفالهم حيث يقومون بإدارة ممتلكات أبنائهم والإشراف عليها وتمثيلهم في الإجراءات القانونية. نظرا لأن أي مستند يجب التوقيع عليه لا يحق للقاصر أو الطفل بالتوقيع عليه لأنه دون السن القانوني أي أقل من 18 سنة.

وحسب القانون التركي يمكن تسجيل عقار باسم طفل وذلك بعد الحصول على موافقة الأبوين. كما يمكن حصول الأطفال على سند ملكية ولكن أيضا يحتاج إلى موافقة الأبوين.

بسبب بعض الظروف كالوفاة وغيرها يحصل القاصر على عقار ما كإرث من أهله. لنتحدث قليلا عن توريث العقارات في تركيا. والتي تعني بعد وفاة الوالدين أو أحدهما يتم انتقال ملكية العقار من المالكين الحقيقيين إلى الورثة وهم الأبناء والزوجة. ويتم توزيع الميراث بالتساوي فيما بينهم.

وحسب القانون التركي يوجد حالتين يجب توضيحهما.

  • في حال كان المتوفي مواطن تركي فبهذه الحالة فإن المستشفيات بشكل آلي ترسل للمكاتب الحكومية كالمحاكم ومكاتب السجل العقاري بيان الوفاة. فهنا يقومون الورثة بالذهاب إلى كاتب العدل أو المحكمة لطلب إعلام وراثة وهذه الشهادة تحتوي على جميع أملاك الوريث. وبعد دفع ضريبة الميراث تتم مشاركة جميع ممتلكات المتوفي.
  • وفي حال كان المتوفي أو صاحب العقار أجنبي بهذه الحالة يجب على الورثة إحضار إعلام وراثة من بلدهم الأصلي. ولكن بهذه الحالة يجب أن تتأكد فيما إذا كان بلدك عضوا في اتفاقية لاهاي أو ليس عضوا بهذه الاتفاقية:
  1. إذا كان عضوا في اتفاقية لاهاي يتم قبول تلك الوثائق بنفس الصلاحية القانونية.
  2. إذا كان بلدك ليس عضوا في اتفاقية لاهاي فهنا يتم التحقق من اتفاقية المعاملة بالمثل. (فمثلاً إذا كان بين تركيا وبين بلدك اتفاقية المعاملة بالمثل فيتم قبول هذه الوثائق واستخدامها في المحاكم التركية. ولكن إذا لم يكن بين بلدك وبين تركيا اتفاقية المعاملة بالمثل بهذه الحالة وللحصول على إعلام وراثة. فأنت بحاجة إلى فتح قضية قضائية وعن طريق المحكمة يتم تحديد فيما إذا كان إعلان الوفاة صحيحا وتتأكد من الورثة المعنيين وذلك عن طريق مراسلة بلدك الأصلي).

السن القانوني لشراء شقة.

يطلق مصطلح القاصر بشكل عام على الأطفال دون عمر 18 سنة. ويتساءل الكثير من الناس عن حق القاصر في العقود وعن السن القانوني الذي يتمكن من أي يبرم فيه العقود فيه لذلك سنقوم بتفسير تلك التساؤلات.

وكما هو متعارف عليه في كل الدول إن السن القانوني لشراء شقة هو 18 عام وكما الحال في تركيا وحسب القانون التركي فيجب أن يكون الشخص قد أتم 18 سنة كي يستطيع من شراء عقارات وبيعها بحرية. وإبرام العقود والمستندات باسمه.

وهنا يجب أن يكون الشخص كامل الأهلية لإجراء كافة العقود أو أي تصرف قانوني. ولكن في بعض الحالات المرضية كالتخلف العقلي وهنا حتى لو أتم الشخص 18 سنة فإن لوالديه حق الوصاية عليه لأنه يعتبر ناقص الأهلية. ولعدم قدرته على اتخاذ قرارات سليمة وتوقيع المستندات وذلك حرصا من الدولة على مصلحته وعدم ضياع حقوقه أو ممتلكاته.

انظر أيضا.

هل يجوز للقاصر التوقيع على عقد بيع.

وبعد أن أجبنا على هل يجوز للقاصر شراء عقار لابد من أن نذكر إمكانية توقيعه على عقد البيع.

فإن عقد البيع العقاري هو اتفاق بين طرفين كاملي الأهلية ويعتبر هذا العقد أول خطوة في عملية البيع والشراء وتملك العقار. حيث أنه يضمن حقوق البائع ولكن لهذه العقود لها عدة شروط ومنها.

  • أن يكون العقار قانوني ومسجل في الطابو التركي وخال من المشاكل.
  • وضوح ثمن العقار حيث يكون سعر العقار مسجل في العقد بشكل واضح.
  • توضيح نوع العقار في تركيا وهل هو صالح للتملك بحيث يكون العقار الموضوع في العقد مسموح للتملك من قبل الناس في القانون التركي.
  • رضا الطرفيين وأن يكونا كاملي الأهلية أي أن يكون طرفي العقد بالغين راشدين.

وبذلك فإن القانون التركي يضمن حقوق الناس عن طريق تلك العقود. وأيضا بذلك يضمن حقوق الأطفال القاصرين الذين لا يمكنهم التوقيع على العقود إلا من قبل الوصي الشرعي عليهم (ممثلين قانونيين بالغين راشدين). يقومون بتمثيلهم في الإجراءات القانونية, وهذا ما يميز الدولة التركية عن غيرها من الدول بأنها تقدم ضمانات قانونية لمواطنيها.

هل يورث العقار في تركيا؟

هل يورث العقار في تركيا

تكثر التساؤلات من جميع المواطنين الموجودين في تركيا حول توريث العقارات ومن له الحق في الميراث. سوف نجيب عن هذه التساؤلات لكن بدايةً سوف نشرح ما هو مصطلح توريث العقار.

توريث العقارات في تركيا. هو انتقال ملكية العقارات التي يملكها المواطن من اسمه بعد وفاته إلى اسم الورثة ذكوراً كانوا أو إناثاً. وفق قوانين التمليك في تركيا والتي سوف نذكرها لاحقاً. كما أن القوانين التركية تسمح للأجانب بأن يتم توزيع ما تركوه من عقارات في تركيا لأبنائهم وورثتهم وبذلك تنتقل هذه الملكية للوريث. كما أنه عند توريث العقار يحصل الوريث على امتيازات كثيرة.

الورثة في تركيا حسب الترتيب:

  1. أبناء صاحب العقار في المرتبة الأولى يحصلون على حصة محددة تقسم عليهم. وفي حال لم يكن للشخص أبناء يذهب الإرث إلى الأب أو الأم.
  2. أما في حالة لم يكن أهل الشخص المتوفي على قيد الحياة تذهب الورثة إلى الأخوة.
  3. الأحفاد وأبناؤهم هم آخر الورثة لصاحب العقار حسب قانون التوريث التركي.
  4. أما في حالة عدم وجود أي أهل أو أقارب للشخص على الإطلاق فتذهب جميع الأملاك للحكومة التركية بعد مرور ثلاثة أعوام على الوفاة.

قد يهمك أيضا.

قانون الإرث في تركيا.

ذكرنا في الفقرة السابقة من هم الورثة في الترتيب لكن الآن سنذكر التفاصيل الأخرى حول هل يورث العقار في تركيا. وسنجيب عن السؤال المهم وهو هل هناك ضرائب تُفرض على الإرث؟ كيف يتم حسابها؟.

حسب دستور تركيا فإنّ أي ممتلكات غير منقولة تخضع لضريبة تسمى ضريبة الميراث. لكن عند المقارنة مع بلدان أخرى في العالم فإنّ قيمة الضريبة العقارية في تركيا تعتبر منخفضة نسبياً. وتختلف الضريبة حسب قيمة الممتلكات أيّ تنخفض نسبة الضرائب كلما انخفضت قيمة العقار. كما تتفاوت نسبة ضريبة الميراث في تركيا حسب الإقامة للشخص وموقع العقار الجغرافي. وفيما يلي نسب ضريبة الميراث حسب قيمة العقار:

  • 1% للممتلكات ذات القيمة 53,333 يورو أو أقل.
  • 3% للممتلكات ذات القيمة 170,000 يورو.
  • 5% للممتلكات ذات القيمة 426,667 يورو.
  • 7% للممتلكات ذات القيمة 926,667 يورو.
  • 10% للممتلكات ذات القيمة 926,667 يورو.

ووفقا للقانون التركي فإنّه يتمّ دفع الضريبة المترتبة خلال مدة أقصاها 3 سنوات. ويتم دفعها في شهري أيار وتشرين الثاني من كل عام.

كيفية كتابة وصيّة في تركيا.

إن تركيا تتشابه مع أغلب الدول في العالم حيث أنه بإمكان أي شخص أن يكتب وصيته ويوضّح فيها من هم الذين يرغب أن يترك ممتلكاته لهم بعد وفاته. أما بالنسبة لكيفية التعامل مع الوصية للأجانب القاطنين في تركيا فقد وضحها قانون الأحوال المدنية بشكل مفصل وواضح. وذلك لكي يتم كتابة وصيتهم بشكل قانوني ومعترف بها في القانون التركي.

وهنالك عدة شروط أدرجت في القانون التركي يجب الالتزام بها عند كتابة الوصية. كأن يتمتع الشخص بكامل قواه العقلية وأن يتم سنّ خمسة عشر عاماً.

ويتم كتابة الوصية وفق ثلاثة أشكال إما أن تكون رسمية مصدّقة من الكاتب بالعدل وموقّعة بوجود شاهدين أو أن تكون مكتوبة بخط اليد أو ملقاة شفهياً. والوصية يجب أيضاً أن تكون مكتوبة بخط يد صاحب الوصية حصراً وأن يكون التاريخ مذكوراً فيها تفصيلياً باليوم والشهر والسنة ويجب أن تكون منتهية بتوقيعه. ويتوجب على صاحب الوصية أن يقوم بإعطاء الوصية إمّا للمحكمة أو لكاتب العدل.

اقرأ أيضا.

قانون التملك العقاري في تركيا للأجانب.

هناك العديد من الأسئلة التي يطرحها المستثمرين والراغبين بالعيش والاستقرار في تركيا حول موضوع التملك العقاري فيها. وهل يحق لحامل الجنسية الغير تركية أن يستثمر في القطاع التركي العقاري وماهي الشروط ؟.

تم إصدار القانون 35 من قانون تسجيل الأراضي التركي والتي قد تم تعديله فيما بعد وتم العمل به اعتباراً من عام 2012. حيث يعتبر هو الأساس القانوني للاستثمار العقاري في تركيا والذي تمكن من خلاله الأجانب الموجودين في تركيا شراء العقارات فيها. فقد ألغى هذا القرار قانون التعامل بالمثل لمعظم الدول وأعطى المستثمرين وكذلك الراغبين بالعيش في تركيا حق التملك في تركيا.

شروط تملك الأجانب للعقارات في تركيا:

  1. أن يكون بعيداً 400 متر من المواقع الأمنية والأبنية الحكومية مثل (المطارات، حقول النفط، المشافي والسكنات العسكرية).
  2. في البلدات والمناطق التركية الصغيرة يسمح القانون التركي للأجانب امتلاك 10% من مساحة المنطقة كحد أعلى.
  3. تسمح الحكومة التركية للأجانب يأن يمتلكوا 30 هكتار كحد أعلى من الأراضي التركية كاملةً ويمكن حصول الأجنبي على ضعف هذه المساحة المذكورة. لكن يتوجب عليه في هذه الحالة تقديم المشروع الذي دفعه لشراء هذه الأرض خلال عامين.
  4. التأكد من عدم وجود أي إشارات رهن أو حكم قضائي على العقار المراد شرائه.
  5. ليس من الضروري أن يحصل الأجنبي على الإقامة لكي يستطيع التملك في تركيا.

في حال لم يكن هذا العقار جاهزاً للاستلام بعد فمثلاً حين يقوم المواطن الأجنبي بشراء عقار قيد البناء ولم ينتهي بعد فإن سند الملكية لا يسلم إلى الشخص الأجنبي إلا بعد تسليم العقار له.

وأيضا هذه الحالة تنطبق على الأجانب الذين يقومون بشراء عقار بالتقسيط. هنا لا يحصل المواطن الأجنبي على سند الملكية حتى يسدد جميع الأقساط المترتبة عليه. وعند إتمام جميع الشروط وتسليم الأوراق المطلوبة بدون وجود أي عقبات سوف يتم البدء بأعمال التصفية للعقار المستهدف من قبل الوزارات المختصة خلال مدة نقل العقار للمواطن الأجنبي.

أما في حال رفض طلب التملك للأجنبي يمكنه أن يقوم بتقديم اعتراض لدائرة الطابو في المنطقة التي يتبع لها العقار.

وبذلك نكون قد وصلنا إلى نهاية مقال اليوم.
هل يجوز للقاصر شراء عقار في تركيا؟ إليك جواب القانون التركي.

وبهذا المقال كنا قد تعرفنا عن فيما إذا كان للأهالي شراء عقارات لأطفالهم وتسجيلها بأسماء أولادهم، وكيفية توريث العقارات وانتقال ملكيتها بعد الوفاة. وما هو السن القانوني الذي يسمح للأشخاص بشراء عقارات. وهل يجوز للقاصر بالتوقيع على عقد بيع.

كما أنه في حال وجود أي استفسار أو الرغبة في الحصول على مساعدة في الأمور العقارية والقانونية يمكنكم التواصل مع شركة رؤيا للاستثمار العقاري عبر الرقم 00905396015322 أو عن طريق الواتس أب.

قد يهمك: الاستثمار العقاري في تركيا.

 

بقلم المستشار العقاري

مستشار عقاري في اسطنبول، وعضو في الرابطة الوطنية للوسطاء العقاريين. حاصل على ترخيص بالعمل كمستشار عقاري و على شهادة من الرابطة الدولية للمستشارين العقاريين.
4.2/5 - 1925

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

التصنيفات

أحدث التعليقات